مواضيع وآراء

الزوجة الثانية والصراع بين الأولاد

بعض الرجال لا يلقون راحتهم ويحبون التغير دائما وهل يسعدون في حياتهم ياترى

سؤال يبقى مطروح ونحتاج الى اجابة الرجال عليه الشرع حلل أربعة لكن بالعدل والمساواة

واين المساواة حسب رأي المرأة تكون انانية في هذه الحالة

هل الزوج الثانية تترك زوجها أن يعدل بينها وبين الزوجة الاولة

هنا السؤال يبقى مطروح وهل الرجل قادر على العدل بين اولاده وأزواجه لا أشك

دائما يكون عنده ميول وعندما يطلق الاولة هل الزوجة الثانية تعامل أولادها مثل أولاد زوجها

نادرا ماتكون صراع بين الاب وأولاده كيف يمكن للاب  ان يفرق بين كبده أكيد اذا كانت الزوجة

غير صالحة ولا تخاف الله وتحب لي أولادها فقط الخير لا للغير لو تحب زوجها لا عدلت هي الاخرى

وهل يبقى الزوج على حاله في معاملة أولاده بعدما يتزوج بالثانية ….

وفي بعض الاحيان يكرهون الاولاد بعضهما البعض بسبب تميز الاب بين اولاده كما حصل معي

لا أقول الكل وانما البعض لاتعاتبوني على سؤالي ولا تقول عني حملت لنا مشاكلها لكن

الالاف مني أو اكثر مدام انها حياة أسرية نطرخها من اجل الافادة للجميع

نسأل الله ان يوفقنا الى مافيه الخير والرشاد

أراء الناس في موضوع الزوجة الثانية وتعليقاتهم

  • السلام عليكم مشكورة على الموضوع المميز اخت فاطمة نعم من منا لا تحب ان تكون هناك امراة اخرى في حياة زوجها فهذا يجعلها تفكر في طرق عدى لتخلص زوجها من فكرة الزواج باخرى فالزوج لن يتحمل النفقة ان كان صاحب دخل صغير وقد لا يستطيع التحكم في مشاعره مشكورة على الموضوع المميز
  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المشكل ليس في التعدد المشكل في العقليات وفي البعد عن الدين  ليس كل زواج ثاني جريمة في حق الزوجة السابقة وليست كل زوحة اولى لا تقبل في حياة زوجها زوجة ثانية وليس كل زوج كفؤ ليتزوج من أخرى وليس كل متزوج بإثنيتين لايعرف كيف يسير أمور زوجاته وابنائه هذه إشكالية لها أوجه عدة تختلف حسب الظروف والأزمنة والأشخاص والمؤهلات المادية والدينية بالتالي لها اسبابها وتداعياتها وسلبياتها وإيحابياتها وهي في حد ذاتها بمثابة مشروع يجب العمل عليه ومحاولة انجاحه بشراكة مع جميع الاطراف المتداخلين ليكون للزواج الأثر الطيب على الأسرة ككل بدل التدمير وتعقيد الوضع ففي الاول والاخير الحياة ارزاق والزواج نصيب والسعادة هدف منشود
  • اكبر خطاء واكبر تفاهة في العالم هو اختيار طريق التعدد في الزوجات وبرغم ان الامر حلال غير ان نطاقه بالنسبة لي يبقى ضيقا وينحصر في بعض الحالات القليلة جدا وانا ارى ان من قام بالتعدد قد ارتكب جرما في حق زوجته
  • السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته موضوع مهم طرحتيه هنا اختي فاطمة و منكم نستفيد و قد نفيد الغير بما سنناقشه في قضية الموضوع عن الزوجة الثانية و عدلها بين أبناء الزوج و أبنائها و أيضا تساؤلات كثيرة تكون عن عدل الزوج بين الزوجة الأولى و الثانية و عدل الزوج بين الأبناء من الزوجة الأولى و الزوجة الثانية في راي يكون الزوج و الزوجة الثانية في تعاملهم مع أبناء الزوجة الأولى بما يرضي الله عندما يكونوا كل منهم يخاف الله و عندهم نظرة موضوعية السبب زواج الرجل بالمراة الثانية و هذه الأخيرة عليها ان تكون محضر خير في وجود ابناء الزوج لا تحمله السيئة و تكون ضدهم حيث الاب يكون إتجاهمم الاب القاسية فالزوجة الثانية أحيانا تكون طيبة و أحيانا نجد منهن من تكون طباعها اسوء ما تتصوره و تتخيله حيث نجدجها تقوم بافعال الشياطين لتفرق بين الزوج و أبنائه و منه تكون القضية متنوعة تاخد عدة اتجاهات على حسب اخلاق و طباع الزوجة الثانية و ذالك الاب و الزوج و زواجه بالمراة الثانية و الأسباب التي دفعته لذالك ان كانت ظلما للزوجة الأولى هنا نقول الله يكون في عون الزوجة الأولى و الله تعالى يصبرها
  • أختي فاطمة مواضيعك من صميم الأسر ، و هي بذلك تستمد أهميتها مشكل التعدد هو مطروح اليوم بشكل كبير ، لكن لا ننسى أن المسألة أشبه بحق أريد به باطل و لا ننسى أننا اليوم نعيش هجمة شرسة من دوائر القوى المعادية للدين الإسلامي ، و هكذا تحاول أن تشككنا في كثير من مبادئ ديننا الحنيف كما أن الإستعمار حين تعشش في أوطاننا رحل تاركا وراءه سموم الإيديولوجيا و الفكر المناهض لكل ما هو إسلامي لأن التعدد هذا شيء أقره الله طبعا لمن استطاع الى ذلك سبيلا . و التعدد في الشريعة جاء لمعالجة بعض الأوضاع الإجتماعية التي تعيشها بعض المجتمعات على سبيل المثال لا الحصر الحروب التي تجتاح الإنسانية غالبتا ما تتسبب في نقص مهول في عدد الرجال فيصبح التعدد هنا يفرض نفسه ، أو أحيانا قد تكون أسبابه بعض العلل و الأمراض البشرية ، و أحيانا حتى التفاوت في أداء الحياة الجنسية بين الرجل و المرأة لا حياء في الدين ، كل هذه الأسباب قد تدفع الى التعدد لكن المشكل هنا مسألة القدرة المادية و الصحية و النفسية التي ينبغي أن تتوفر في الرجل الذي يرغب في العدد تحت راية الإسلام لابد أن يكون حافظا لحدود الله و أن يربي عياله تربية حسنة لا يفرق بين هذا و ذاك و عليه أن يعدل بين زوجاته و كل هذا يدخل في إطار التربية الحسنة و الإسلامية ، أما إذا أخل الرجل بكل هذا فالأكيد سيعيش الجحيم في تعدده و سيعيش معه هذا الجحيم زوجاته و أولاده هدانا الله ، لذا إما أن نكون في رحاب الرحمن و نطبق شرع الله بحذافره حتى لا نظلم أحدا ، و إما فواحدة في الختام أشكرك أختي على موضوعك المميز و أتمنى أن تعم الفائدة

فما هو تعليقكم حول الزوجة الثانية يا ترى، نرحب بكل تعليقاتكم حول الموضوع.

السابق
الزواج تدبير ومعاملة.. موضوع للنقاش
التالي
ارقام بنات السعودية للزواج للجادين

اترك تعليقاً